قصة صعود ونجاح متجر تطبيقات آبل





تحتفل أبل خلال أيام بوصول عدد التحميلات من متجر التطبيقات إلى رقم ضخم هو 25 مليار تطبيق وقد قررت أن تحتفل بهذه المناسبة واعلنت أن الشخص الذى يقوم بالتحميل رقم 25 مليار سوف يحصل كوبون مشتريات بقيمة 10 آلاف دولار من متاجرها ويمكن متابعة العد من خلال موقع أبل الرسمي. 

لكن هل سبق وتسائلت متى ظهر هذا المتجر الذى كان له الفضل في تغير مفهوم التطبيقات؟ هل ظهر مع ظهور الآي فون في عام 2007؟ وما عدد تطبيقاته وكيف أثر على عالم البرامج؟ هذه الأمور نستعرضها تاريخياً في قصة صعود متجر التطبيقات.

عندما تم الإعلان عن الآي فون لأول مرة في 29 يونيو لم يكن هناك متجر للتطبيقات حيث أن أبل لم تكن تسمح للمبرمجين في ذلك الوقت بنشر برامجهم على جهازها الجديد، مصدر قوة هذا الرفض ومنع ظهور التطبيقات هو قائد مسيرة نجاح أبل السابق ستيف جوبز وكان سبب رفضة هو أنه لا يثق بالتطبيقات الغريبة وربما تؤثر على ثبات النظام وربما تحمل فيروسات وكان على ثقة ان تطبيقات الويب هي المستقبل، ولهذه الأسباب قررت أبل عدم السماح للمطورين بنشر برامجهم على هاتفها الا لو كان تطبيق سيعمل من خلال متصفح سفاري، لذلك كان هناك متجر لأبل أسمه WebApps ومازال يعمل حتى الأن.

وبالطبع متجر تطبيقات الويب لم يكن يكفي فالجهاز برغم انه ابهر العالم الا انه لم يحتوي على ابسط التطبيقات مثل تسجيل الفيديو او الألعاب وغيرها من التطبيقات الضرورية وبالطبع هذا ادى الي ظهور الجيلبريك الذي سمح للمطورين بوضع تطبيقاتهم على الهاتف بواسطة برامج مثل Installer وهو أول متجر للأي فون ومنه جاءت فكرة متجر البرامج ثم جاء جاي فريمان وأصدر أول نسخة من السيديا في فبراير 2008 وسمح للمطورين بوضع برامجهم في الهاتف الوليد، وهنا استشعرت أبل أن عليها حماية نظامها والمستخدمين.

درس مهندسوا أبل هذا الأمر ووجدوا أن الحل هو أن يقوم المصممون بتصميم البرامج عن طريق أداة توفرها أبل (XCode) وتضع أبل الشروط والقيود قبل نشر التطبيقات لضمان عدم تأثيرها على النظام وعدم إحتوائها على فيروسات أو أي أمور ضارة مخفية. وأيضاً تتولى أبل عملية البيع للمستخدم فتحميه من النصب والسرقة وتحصل في المقابل على 30% من عائد التطبيقات وتعطي المبرمج 70% من العائد.

وبالفعل في مؤتمر أبل شهر مارس 2008 اعلنت عن أول نسخة من ال XCode ووفرتها للمطورين مجاناً، وفي 10 يولبو 2008 وهو اليوم السابق لإصدار هاتف الآي فون 3G صدر تحديث للآيتونز وظهر متجر التطبيقات للوجود لأول مرة، وفي اليوم التالى أعلن عن الهاتف الجديد وأن متجر البرامج يتوافر به 500 تطبيق جاهز للتحميل وفي خلال 3 أيام ظهر 300 تطبيق جديد ووصل عدد مرات تحميل جميع التطبيقات إلى 10 ملايين مرة أي بمتوسط 12500 تحميله للتطبيق الواحد، وارتفع عدد التطبيقات بشكل سريع وتجاوز المليار تحميلة في أقل من 9 أشهر.

ويمكن إختصار تاريخ نمو المتجر في النقاط التالية:
- 11 يوليو 2008 ظهور متجر البرامج.
- 16 يناير 2009 عدد التطبيقات 15 الف وعدد التحميلات 500 مليون.
- 11 يوليو 2009 عدد التطبيقات 55 ألف تطبيق وعدد التحميلات تجاوز المليار.
- 5 يناير 2010 عدد التطبيقات 120 الف وعدد التحميلات 3 مليار.
- 7 يونيو 2010 عدد التطبيقات 225 الف وعدد التحميلات 5 مليار.
- 22 يناير 2011 عدد التطبيقات 350 ألف والتحميلات 10 مليار.
- 6 يونيو 2011 عدد التطبيقات 425 ألف والتحميلات تجاوزت ال 15 مليار.
- فبراير 2012 يقدر عدد التطبيقات بأكثر من 700 الف تطبيق وينتظر خلال أيام أن يصل التحميلات إلى 25 مليار تحميله.

وقدرت الأموال التى دفعتها أبل إلى المطورين (نظير 70%) إلى أكثر من 3 مليار دولار (أكتوبر 2011) وهذا يدل أن سرعة نمو المتجر عاليه للغاية والأرباح ضخمة وهذا ما يجذب المطورين لمتجر أبل ففي أحد الدراسات أظهر أنه إذا قامت شركة ما بتصميم تطبيق لمتجر أبل ونسخة أخرى منه لمتجر أندرويد فإن كل دولار ربح يعود للمطور من متجر أبل يقابلة 24 سنت منأندرويد وتسعى أبل بشكل مستمر إلى تحديث اداتها XCode لتزويد المبرمجين بالمزيد من الأدوات التى تساعدهم على رفع مستوى تطبيقاتهم وبالتالى زيادة ارباحهم (وأرباح أبل تلقائياً).

ويعود الفضل لمتجر أبل في دفع باقي الشركات لإصدار متاجر تطبيقات خاصة بها
- أكتوبر 2008 متجر أندرويد
- ابريل 2009 متجر بلاكبيري
- مايو 2009 متجر نوكيا
- أكتوبر 2009 متجر ويندوز موبيل
- اكتوبر 2010 متجر ويندوز فون

ويتميز متجر آبل أنه يعطي تصنيف عمرى للتطبيقات فيوجد بالمتجر أسفل حجم التطبيق رقم يوضح العمر المناسب لإستخدام التطبيق وهو مقسم كالتالي:

- +4 وهذا يعني ان التطبيق لا يوجد به أي أمور ممنوعه.
- +9 أن التطبيق قد يحتوي على  بعض الأمور الخيالية والرسوم المتحركة والعنف البسيط والرعب البسيط وهذا يعني أن التطبيق غير مناسب للأطفال تحت 9 أعوام.
- +12 تطبيقات تحتوي على كارتونات عنيف أو درجة متوسطة من العنف والرعب أو ألعاب القمار أو المحتوي ذو إيحاءات جنسية بسيطة وهو غير مناسب للأطفال تحت سن 12 سنة.
- +17 هي التطبيقات التى تحتوي علي عنف شديد أو برامج ذات محتوى جنسي عالي أو سباب ومخدرات وغيرها من الأمور التى تصنف دائما كمحتوى للكبار فقط.

بالطبع تتيح لك أبل التحكم في المحتوى بمتجر البرامج والآيتونز ومنع هذا المحتوى من التحميل بجهاز أطفالك فإذا أردت ذلك إذهب عبر الخطوات التالية:

الإعدادات>عام>القيود …. والآن قم بتفعيل القيود وفي الأسفل ستجد إختيارات كالتالي:
قم بغلق المحتوي الذى لا ترغب به، بعد قيامك بغلق هذا المحتوى لن يتمكن المستخدم من تحميل هذه التطبيقات… أي انها ستظل تظهر لك في البحث لكن لن تتمكن من تحميلها.

متجر أبل الذي كان ستيف جوبز يعارض بالبداية ظهوره أصبح الآن قصة نجاح طويلة وهذه مفارقة طريفة اليس كذلك؟

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

سامسونج تكشف عن “الحزمة الممتازة” مع تحديث جيلي بين لجهاز Galaxy Note 10.1

آبل تعتزم إنتاج ماك ميني داخل الولايات المتحدة عام 2013

مبيعات “بلاك بيري Z10″ تصل إلى مليون جهاز